أستاذ ثالث يتعرض للتوقيف بسبب دعمه لمطالب الأساتذة المتدربين، ويتعلق الأمر بالأستاذ سالم تالحوث، الذي يعمل مكونا بمركز درب غلف الجهوي لمهن التربية والتكوين بمدينة الدار البيضاء، بحسب ما أعلنته لجنة الإعلام الوطنية التابعة للتنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين.

ويعتبر هذا التوقيف هو الثالث في نوعه بعد أن تم، للأسباب نفسها، توقيف أحمد بلاطي ومصطفى الريق الأستاذين المكونين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بمدينة الجديدة يوم الجمعة 8 أبريل 2016 لعرضهما على المجلس التأديبي.