في إطار أنشطته الهادفة إلى النهوض بدور المرأة وإسهامها في بناء مجتمع الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية وبمناسبة اليوم العالمي للمرأة، نظم القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان بمكناس حفل تكريم لمناضلات حي سيدي بوزكري اعترافا منه بجهودهن في معركتهن النضالية والبطولية من أجل تمليك منازلهن التي كن مهددات فيها بالإفراغ من طرف وزارة الأوقاف.

فطيلة مدة هذه الأزمة، التي دامت أكثر من سنتين ولازالت مستمرة، لعبت فيها المرأة البوزكراوية دورا حاسما في نجاح المعركة النضالية التي خاضتها ساكنة سيدي بوزكري، وهو الأمر الذي استحق الإشادة والتنويه بكل هذه التضحيات التي قدمتها المرأة إلى جانب أخيها الرجل رغم كل أنواع التهديد والتنكيل التي نالت منه الحظ الوافر. وقد لقيت هذه الخطوة استحسانا من طرفهن حيث عبرن عن فرحهن بهذه المبادرة وأظهرنا استعدادهن الكلي للمضي قدما في معركتهن إلى حين تحقيق كل مطالبهن العادلة.