تعرض خمسة من الأساتذة المتدربين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالجديدة صباح اليوم الخميس 10 مارس إلى الإصابة من قبل قوات الأمن نُقِل المصابون على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقد جاءت هذه الإصابات في صفوف الأساتذة المتدربين حين كانوا متوجهين نحو عمالة الجديدة بناء على ما قررته التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين تجسيدا لشكل لنضالي من أشكالهم النضالية من أجل إسقاط المرسومين المشؤومين. وقامت القوات الأمنية بمنعهم من الوصول الى الساحة المقابلة للعمالة بتطويق المكان بوضع حواجز حديدية، بهدف منع ما يقرب من 200 من الأساتذة المتدربين من التنديد بالسياسة القمعية ومن الاعتصام أمام مقر العمالة.