تعتزم التنسيقية الوطنية للمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين، خوض إضراب وطني يوم غد الأربعاء 02 مارس 2016.

كما تنظم التنسيقية، وفق بلاغ أصدرته بالمناسبة، وقفة احتجاجية أمام وزارة التربية الوطنية كي تستجيب لمطالب المساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين.

وتطالب التنسيقية الوزارة بفتح حوار جاد ومسؤول حول مطالبها العادلة والمشروعة)، وعلى رأسها إلغاء المرسوم الجائر المتعلق بالنظام الأساسي الخاص بالمساعدين الإداريين، وإلغاء القرار الانفرادي وغير القانوني الخاص بالمهام المسندة للمساعدين التقنيين).

وتأتي هذه الخطوة الاحتجاجية لتنضاف إلى مشهد مغربي مليء بالاحتجاجات الاجتماعية المدافعة عن حقوق شرائح واسعة في العيش الكريم، وهي الاحتجاجات المتزامنة مع تقارير دولية في مجالات متعددة تتحدث جلها عن سواء الوضع وكارثيته في بلد يأبى حاكموه إلا أن يديروا ظهروهم لشعب مقهور.