جماعة العدل والإحسان

القطاع النقابي– قطاع التربية والتعليم

المكتب القطري

بيـان

أمام استمرار الآلة المخزنية في قمع نضالات الأساتذة المتدربين والإمعان في الارتكاس إلى أساليب الترهيب والمنع والتشويش، والعدول عن منطق الحوار والإنصات والتفاهم…

فإننا في قطاع التربية والتعليم لجماعة العدل والإحسان نعلن استمرار تضامننا المبدئي والمسؤول مع مطالب هذه الفئة من أبناء الشعب المغربي وأطر مستقبله، ومشاركتنا في المسيرة الوطنية التي دعت لها تنسيقية الأساتذة المتدربين يوم الأحد 24 يناير 2016 بالرباط.

وندعو الدولة المغربية بمختلف أجهزتها وواجهاتها إلى احترام حق المواطنين في التظاهر السلمي، والعدول عن سياسة الأذان الصماء والعصا الغليظة وتقديم مصلحة المواطن والتلميذ على الحسابات السياسوية والمناورات المكشوفة.

المكتب القطري

بتاريخ: 22 يناير 2016