تحت شعار وفاء متجدد لإمام مجدد)، وتخليدا للذكرى الثالثة لانتقال الإمام المجدد الأستاذ عبد السلام ياسين إلى الرفيق الأعلى، نظمت جماعة العدل والإحسان بمنطقة القدس البرنوصي بالدار البيضاء أمسية بهذه المناسبة يوم السبت 21 ربيع الأول 1437 الموافق لـ2 يناير 2016.

حضر الحفل بعض أعضاء الجماعة والمتعاطفين معها وثلة من الفعاليات المجتمعية بالمنطقة، وأطرها الأستاذ المهندس رشيد حليم الذي تحدث من موقع قربه وصحبته الطويلة للإمام عن مناقبه وخصاله وعن الجوانب الإنسانية والاجتماعية في حياته، والدكتور أحمد الفراك الذي تحدث عن المشروع التغييري للإمام ودوره نظريا وعمليا في إحياء الربانية في الأمة واستنهاض الهمم لذكر الآخرة وطلب وجه الله وحب الله ورسوله والتي هي لب كل تغيير وأساسه أفرادا وجماعة وأمة.

وفي الختام توسل الحاضرون إلى العلي القدير أن يرحم الإمام المجدد وزوجه وأصحابه رحمة واسعة وأن يجزيهم عن أمة رسول الله كل خير وأن يعجل لها بالنصر والتمكين.