إحياء للذكرى الثالثة لرحيل الامام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله، وفي سياق أنشطتها التواصلية التعريفية بالتراث الفكري والتربوي لهذا الإمام الكبير، عقدت جماعة العدل والإحسان بمديونة يوم الأحد 15 ربيع الأول 1437 ه الموافق لـ 27 دجنبر 2015 نشاطاً تواصليا تضمن برنامجه رواقا تعريفيا بصاحب الذكرى ومعرضا لكتبه وتسجيلاته، وتوج بتنظيم ندوة فكرية تحت عنوان معالم التجديد الفردي والجماعي عند الأستاذ عبد السلام ياسين) أطرها كل من الأستاذ مصطفى حمور والدكتور رضوان رشدي.

افتتحت الندوة بقراءة آيات بينات من الذكر الحكيم تلتها مداخلة للأستاذ المصطفى حمور عن التجديد فردا من خلال المحاور التالية:

– مفهوم التجديد

– التجديد العميق والتجديد الكلي

– التجديد العميق وهو بناء الإنسان مفهومه وشروطه ووسائله وغايته.

وفي السياق ذاته تحدث الدكتور رضوان رشدي عن التجديد في بعده الجماعي من خلال القضايا التالية:

– تجديد النظر الاجتهادي

– القراءة الفاحصة لتاريخ المسلمين

– الحرية مبدأ أصيل لبناء الدولة

– الميثاق وتدبير الاختلاف بين الفرقاء بالتوفيق

كما أغنى الحضور النقاش بمداخلاتهم وتساؤلاتهم في الموضوع واختتم اللقاء بالدعاء للإمام وللحاضرين وللأمة الإسلامية جمعاء.