تحت شعار الوعي الحقوقي أداة لبناء الأمة) نظمت الهيئة الحقوقية لجماعة العدل والإحسان يوم الأحد 8 ربيع الأول 1437ه الموافق ل 20 دجنبر 2015م الدورة التكوينية القُطرية الخامسة بمقر الجماعة بمدينة سلا.

الدورة حضرها ثلة من أعضاء الجماعة الذين يمثلون الهيئة الحقوقية في بعض المدن المغربية إلى جانب مجموعة من الفاعلين والنشطاء في الميدان الحقوقي من مختلف المناطق. وقد تناولت الدورة التكوينية بالعرض والمناقشة محاور مختلفة افتتحها منسق الهيئة الدكتور محمد سلمي بمداخلة أولى تناولت الفعل الحقوقي للهيئة الحقوقية للجماعة مركزا على أهمية تطوير العلاقات الداخلية والخارجية للهيئة، وتنويع محاور اشتغالها. فيما تناولت المحاور التكوينية الأخرى مجموعة من المواضيع أطرها أعضاء المكتب المركزي وقد كانت على الشكل التالي:

المداخلة الأولى: البعد الدعوي للفعل الحقوقي، ذ. بن سالم عبد المجيد.

المداخلة الثانية: الرؤية المنهاجية للمسألة الحقوقية، ذ. إدريس واعلي.

المداخلة الثالثة: كيفية إعداد وصياغة التقارير الدورية، ذ. محمد بوصوف.

المداخلة الرابعة: تقنيات ومبادئ الرصد والتوثيق، ذ. علي المغراوي.

وقد تفاعل المشاركون طيلة هذه الدورة بمداخلات وإضافات وتعقيبات، وتوصيات من وحي الممارسة الميدانية.