في سياق فعاليات تخليد الذكرى الثالثة لرحيل الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة تمارة يوم السبت 08 ربيع الأول 1437ه الموافق 19 دجنبر 2015م، ندوة علمية حول كتاب سؤال المعنى في فكر الأستاذ عبد السلام ياسين) للدكتور إدريس مقبول.

وقد تضمنت الندوة المحاور الآتية:

مداخلة للأستاذ الباحث فؤاد هراجة حول الأنساق الفكرية والفلسفية الغربية المتنوعة، وانفراد الإمام عبد السلام ياسين رحمه الله بنظرية نقدية وبنائية متكاملة عن الإنسان والعلم والعمران، تتجاوز سيئات الأنساق السابقة، إلى روح المنهاج النبوي التي تستطيع وحدها انتشال هذا الكائن المبتلى بالوجود والمكرم بالوحي من براثن الفوضى والعبثية والجهل إلى نور الهدى ودين الحق.

ثم تفضل الحضور الكرام بعرض مداخلاتهم في الموضوع بطرح آرائهم وتساؤلاتهم واستفساراتهم إغناء لهذا الكتاب القيم.

وفي معرض رده على تساؤلات الحضور أبرز الدكتور إدريس مقبول أن النظرية الفكرية للأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله، استوعبت حسنات انساق الفكرية والفلسفية المعروفة، وتجاوزت سيئاتها إلى رحابة نظرية المنهاج النبوي التي تروم إسماع رسالة السلام لعالم عنيف، ورسالة المعنى لعالم ضائع، ورسالة الروح لإنسان مريض بحداثته.

واختتم اللقاء بالدعاء الطيب الصالح، وبحفل بهيج لتوقيع كتاب “سؤال المعنى” الذي أهداه الدكتور إدريس مقبول إلى الذين آمنوا بأن طريق المعرفة هو نفسه طريق المحبة.