في افتتاح حفل تأبين الإمام عبد السلام ياسين في الذكرى الثالثة للرحيل أمس الأحد، ألقى الأستاذ محمد عبادي العام لجماعة العدل والإحسان، باسم الجماعة، كلمة افتتاحية ترحيبية بالحضور الكرام من داخل وخارج المغرب، استحضر فيها بعض رجال ونساء الرعيل الذين صحبوا صاحب الذكرى، وخاصة زوجه الراحلة خديجة المالكي، ورفيق دربه الحاج علي سقراط رحمهم الله، فدعا لهم ولكل أموات المسلمين بالرحمة والمغفرة والعفو وبرفقة النبيئين والشهداء والصالحين وبنوال كرم النظر إلى وجه الله الكريم.

تابعوا الكلمة الكاملة للأستاذ عبادي على قناة بصائر الإلكترونية.