أثناء النقاش في ندوة التحولات الإقليمية الراهنة.. أي دور للنخب والشعوب؟)، كان للأستاذة أمان جرعود، مسؤولة القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان وعضو الأمانة العامة للدائرة السياسية، مداخلة شدت الأنظار واسترعت بانتباه الضيوف لما تحمله من رؤية جديرة بالاهتمام لقضايا الحوار والعمل المشترك والتغيير السياسي.

يمكنكم مشاهدة مداخلتها على قناة الشاهد.