شارك كل من الأستاذ فتح الله أرسلان نائب الأمين العام والناطق الرسمي باسم جماعة العدل والإحسان، والدكتور عمر أمكاسو عضو مجلس الإرشاد ونائب رئيس الدائرة السياسية، والدكتور ربيع حمو عضو مكتب العلاقات الخارجية في فعاليات المؤتمر الثاني لمنتدى كوالالمبور للفكر والحضارة، والذي انعقد في ماليزيا بكوالالمبور يومي 27 و28 و29 نونبر 2015.

وقد تدارست ثلة من المفكرين والباحثين خلال فعاليات هذا المؤتمر موضوع دور الحرية والديمقراطية في تحقيق التنمية والاستقرار)، من خلال جلسة افتتاحية وخمس جلسات علمية وعمل ورشات. وقد ترأس الأستاذ فتح الله أرسلان الجلسة الخامسة التي تناولت موضوع: الانتقال الديمقراطي: الأنماط والمعايير)، أما د. عمر أمكاسو و د. ربيع حمو فكانت لهما مداخلات تعقيبية في جلسات المؤتمر.

كما شكل المنتدى فرصة للتباحث وتبادل الآراء بين المشاركين، وتتبع أحوال العالم العربي والإسلامي والتحديات التي تواجهه، والبحث في تطوير الرؤى والآليات التي يمكن أن تسهم في تحقيق الحرية والديمقراطية والاستفادة من مختلف تجارب الانتقال الديمقراطي في العالم، والتي تؤكد على أن إقرار الديمقراطية مسارات متعددة ومنعطفات ينبغي عدم استعجال ثمرتها، وأن ثورات الشعوب تمر بتموجات قبل الاستقرار على الديمقراطية كما حدث في كثير التجارب الإنسانية التي صارت ثوراتها نموذجا.

ودعا المؤتمر إلى تشكيل شبكة للباحثين في الفكر الإسلامي تمكن من التعارف والتبادل والتكامل والتعاون والاجتهاد الجماعي بغرض تجديد الفكر الإسلامي بما يتناسب مع متطلبات المرحلة.

كما أدلى الأستاذ أرسلان بتصريح لموقع الجزيرة نت حول موضوع المؤتمر أكد فيه أن الواقع الذي يعيشه العالم الإسلامي وإجهاض ثورات دول الربيع العربي، فرضا مراجعة للسياسات والاستراتيجيات التي انتهجت وأدت إلى ما نواجهه من فوضى الثورة والثورة المضادة)، مشيرا إلى أن القوى الثورية تتحمل جزءا من المسؤولية عن إخفاق الديمقراطية بسبب نقص تجربتها، مما أدى إلى ارتكاب أخطاء ينبغي مراجعتها)، مستشهدا بـالصراع بين القوى القومية والإسلامية، وبالقوى التي انقلبت على الديمقراطية عندما لم تنجح في الوصول إلى السلطة عن طريق الانتخاب).

وبالموازاة مع فعاليات المنتدى أطر الأستاذ أرسلان لقاء تكوينيا لنخبة من الأطر الأردنيين في سياق برنامج تدريبي يشرف عليه مركز دراسات الشرق الأوسط في فندق إيبيس بكوالالمبور، وقد كان موضوع المحاضرة: المحددات الشرعية لصياغة الموقف السياسي).

كما حلّ الدكتور ربيع حمو ضيفا على برنامج إذاعي بقناة إكيم “IKIM” في موضوع: منهج الاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم).