بسم الله الرحمن الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

بـيـان

الهيئة تندد باستضافة المغرب لصهاينة في مؤتمر بالرباط

ضدا على إرادة الشعب المغربي المحب للقضية الفلسطينية، والمدافع عنها والتي كان آخرها المشاركة المكثفة في المسيرة الشعبية التضامنية مع الانتفاضة المقدسية، يوم 25 أكتوبر 2015، استقبلت الدولة المغربية وبالضبط في مدينة الرباط، مجموعة من الصهاينة للمشاركة في مؤتمر ” مالطا 7 ” الذي يتعلق بالبحث العلمي والتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

إننا في الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، وإيمانا منا بضرورة قطع جميع العلاقات مع الكيان الصهيوني الغاصب لأرض فلسطين ومقدساتها، نعلن مرة أخرى رفضنا لكل أشكال التطبيع التي تمارسها الدولة المغربية مع الكيان الصهيوني، معتبرين أن هذا الأمر بمثابة تزكية لجرائم الصهاينة في حق الفلسطينيين ومقدساتهم، واستهتارا بمشاعر المغاربة المرتبطين بالقضية والمدافعين عنها .

وفي هذا الصدد تدعو الهيئة جميع فضلاء الوطن من مؤسسات وأفراد، إلى رفض هذه الممارسات التطبيعية والانخراط في أشكال احتجاجية.

الثلاثاء 17 نونبر 2015