ينعي مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان وفاة الداعية المجاهد الأستاذ علي سقراط بنمنصور، بعد عمر طويل قضاه رحمه الله في طريق الدعوة صحبة للإمام عبد السلام ياسين وإسهاما في بناء جماعة العدل والإحسان. فقد انتقل إلى جوار ربه فجر اليوم الأحد 18 محرّم 1437هـ الموافق لـ 1 نوفمبر 2015 عن سن يناهز 90 عاما، بعد معاناة مع المرض صابرا راضيا بقدر الله.

وستقام صلاة الجنازة على الفقيد رحمه الله عقب صلاة العصر بمسجد باب دكالة بمراكش، وسيتم الدفن بمقبرة الشهداء.

والحاج علي سقراط من مواليد 1925، بمنطقة فطواكة ناحية مراكش، عُرف عنه رفقته للإمام عبد السلام ياسين مذ كانا يافعين تلميذين، ثم صَحِبه بعد أن بدأ الإمام مساره الدعوي الجهادي، وواكب مختلف محطات تأسيس وانتشار جماعة العدل والإحسان، وأسهم إسهاما وافرا في توجيه وتربية أجيال من الشباب في مراكش الحمراء التي قضى فيها معظم حياته وفي مختلف مدن المغرب.

رحم الله فقيدنا، وأسكنه فسيح جناته، وأجزل له الأجر والثواب بما بدل وجاهد وربى وأعطى، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان