نظم الآلاف من الأساتذة المتدربين يومه الخميس 29 أكتوبر 2015 في عدد من مراكز التكوين التابعة لوزارة التربية الوطنية بالمدن المغربية وقفات احتجاجية على بعض قرارات وزارة التربية الوطنية، تنديدا بتخفيض قدر منحة الطلبة الأساتذة إلى أقل من النصف وبفصل التكوين عن التوظيف.

ويحتج الأساتذة المتدربون على قرار الوزارة المعنية القاضي بإجراء مباريات للتوظيف بعد قضائهم لسنة كاملة في مراكز التكوين، مع وجود “كوطا” في عدد المناصب المطلوبة دون الاحتكام إلى التفوق باعتباره معيار التوظيف، بما يعني إقصاء 3000 أستاذ متدرب.

وفي الوقت الذي يعيش فيه قطاع التعليم على الخصاص بحيث يحتاج أكثر من 20000 إطار تربوي، تتجه فيه الدولة إلى تكريس هذا الخصاص بقرارات غير مبررة.