اقتحمت مجموعات استيطانية يهودية باحات المسجد الأقصى المبارك بعد فتح “باب المغاربة” من الساعة السابعة والنصف وحتى الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم الثلاثاء 20 أكتوبر 2015، ويأتي ذلك في ظل استمرار شرطة الاحتلال في حجز هويات بعض المُصلين.

وأفادت مصادر المركز الفلسطيني للإعلام أن 22 مستوطناً اقتحموا المسجد الأقصى على أربع مجموعات، وسط حراسة عناصر من شرطة الاحتلال الصهيوني، التي منعت أي مصلٍّ من الاقتراب منهم أثناء تجوالهم في باحات المسجد.

وأضاف أن عدداً من المصلين ممن وجدوا أمام المُصلّى القبلي في المسجد الأقصى، تصدّوا للمستوطنين، وسط حضور كثيف لعناصر القوات الصهيونية الخاصة لحماية المستوطنين. وأكد أن شرطة الاحتلال منعت 20 سيدة فلسطينية من دخول المسجد الأقصى.

يذكر أن عشرات المستوطنين اقتحموا أمس باحات المسجد الأقصى خلال فترتيّ الاقتحامات الصباحية والمسائية.