الصبر من أكثر المواضيع التي تم تناولها دراسة واستحضارا في تاريخ الحركة الإسلامية، لمواجهة عنف الأنظمة الغاشمة منذ أتاتورك إلى جنرال تونس الهارب من العدالة، مرورا بالعبد الخاسر وجرائمه في حق دعاة الحركة الإسلامية المتآمر عليها عالميا.

ولكنك حين تدقق النظر في موضوع الصبر تجده ينقسم إلى صبر على البلاء بالمرهوب، وصبر عن الابتلاء بالمرغوب.

وقلما تجد حركة إسلامية رسبت في امتحان الصبر “على”، وبالمقابل قلما تجد حركة إسلامية نجحت في امتحان الصبر “عن”.

تابع تتمة المقال على موقع ياسين نت.