في حادث أليم جديد، توفي 717 حاجا وأصيب 863 آخرين، اليوم الخميس، في حادث تدافع للحجاج في منطقة منى. وقد وقع الحادث بينما كان الحجاج في طريقهم إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى.

وأعلن الدفاع المدني السعودي وفاة 717 حاجا وإصابة نحو 863 آخرين، جراء تداخل مفاجئ في كثافة حركة الحجيج بشارع 204 في منى. وهو أحد طرقين رئيسيين يمران عبر خيام منى وينتهي عند نقطة رمي الجمرات.

وكان الحجاج آنذاك يسيرون قاصدين المبنى الذي يحيط بمكان رمي الجمرات، والمكون من خمسة طوابق، والمعروف باسم جسر الجمرات.

وقالت هيئة الدفاع المدني إن الضحايا ينتمون إلى “جنسيات مختلفة”، دون ذكر أي تفاصيل.

وقد شابت استعدادات الحج هذا العام حادثة أخرى، عندما انهارت رافعة في المسجد الحرام في مكة هذا الشهر، وتوفي في الحادث 109 أشخاص.