نظمت ساكنة دوار أصدور التابع للجماعة الحضرية بتازة، وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة تازة صباح يوم الإثنين 17 غشت 2015 على الساعة العاشرة، للمطالبة برفع التهميش والإقصاء المفروضين على الدوار لعدة سنين.

هذا وقد آزر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بتازة المحتجين عبر ممثلين له حضروا الوقفة الاحتجاجية.

وقد طالب المحتجون تزويد الدوار بالماء الصالح للشرب مع الزيادة في الصبيب، وإعادة بناء القنطرة التي تهالكت بالرغم من قيام المحسنين بإصلاحها وبنائها، وتوفير الإنارة اللازمة، مع تعبيد الطريق والأزقة، وتوفير مدرسة ومستوصف، خصوصا وأن جل التلاميذ يتابعون دراستهم بمدرسة الليمون، بينما تنتقل النساء لمستوصفات المدينة لإجراء التلقيح، كما تطالب الساكنة ببناء مسجد.

وقد عقد مجموعة من المواطنين الشباب أعضاء جمعية أصدور للتنمية لقاء مع مسؤول الشؤون العامة للعمالة الذي وعدهم بإخراج هذه الوعود بعد إجراء الانتخابات الجماعية، وتشكيل مكتب المجلس البلدي الجديد، الذي سيتولى تسيير المدينة مستقبلا.