شارك وفد من جماعة العدل والإحسان في الجامعة الصيفية لحركة النهضة بالجزائر، والتي تمحورت ندواتها حول موضوع “التحول الديمقراطي آفاق ورهانات”، والمنظمة بين 23 و28 من يوليوز 2015، بمصطاف شاطئ ولاية جيجل شرق الجزائر.

وتشكل الوفد من الأستاذين حسن بناجح عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية ومحمد العسلي عضو مجلس الشورى.

وقد شارك الأستاذ حسن بناجح إلى جانب الدكتور نور الدين العرباوي رئيس المكتب السياسي لحركة النهضة التونسية في ندوة تناولت بالتحليل محورين كبيرين وهما: قراءة في تجارب الانتقال الديمقراطي، ومنظومة القيم في التحول الديمقراطي.

كما أطر الأستاذ محمد العسلي محاضرة حول “البعد التربوي والأخلاقي في العمل السياسي”.

وعرفت الجامعة الصيفية لحركة النهضة الجزائرية مشاركة عدد من الشخصيات البارزة في مقدمتهم الأمين العام للحركة الأستاذ محمد الذويبي والدكتور فاتح الربيعي الأمين العام السابق للحركة، والسيدين أحمد غزالي وأحمد بن بيتور الذين شغلا منصب رئيس الحكومة سابقا في الجزائر، إضافة إلى عدد من الوزراء والبرلمانيين والمثقفين الجزائريين البارزين.