ما يزال المنع المخزني لأطفال برآء من مدينة وجدة من حقهم الطبيعي في التخييم يتفاعل خاصة في وسائل الإعلام الاجتماعي، وهكذا نشرت قناة الشاهد الإلكترونية شريط فيديو يكشف حقيقة المنع ويعرض آراء الأطفال الممنوعين والمؤطرين والآباء.

ومعلوم أنه وبعد خروج الحافلات التي كانت تقل ما يناهز 150 طفلا يوم أمس الإثنين 20 يوليوز 2015 من مدينة وجدة إلى مدينة الحسيمة اعترضتهم السلطات ومنعتهم دون إعطاء مبرر أو مسوغ، إذ يكشف الشريط أن تعامل الأجهزة السلطوية معهم والتي طالبتهم بالعودة من حيث أتوا دون الاطلاع حتى على الوثائق التي تكشف قانونية الرحلة والجمعية المنظمة لها، وهو ما يظهر أن التعليمات المخزنية صدرت سلفا لمنع الأطفال، فقط لأن أغلب آبائهم ينتمون إلى جماعة العدل والإحسان!!

يمكنكم مشاهدة الشريط الذي يكشف هذه الفضيحة الحقوقية الجديدة للدولة المغربية عبر صفحة القناة.

طالع أيضا:

من بركات الاستثناء المغربي: أطفال ممنوعون من التخييم لانتماء آبائهم للعدل والإحسان!