علاقة وطيدة تلك التي تربط بين رمضان والقرآن الذي أنزله الله تعالى هدى للناس، فمن أخذ بهديه، فقد اتبع وسلك الهدي الكامل. وهو المقصد والمغزى الذي من أجله أنزل القرآن، إنما أنزل للتخلق بأخلاقه قولا وفعلا ومعاملة.

ذلك هو الهدي الذي أراد الله تعالى لعباده المؤمنين… التخلق بأكمل الأخلاق، وهي تلك التي كان يتحلى بها الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم، وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيم.

فقد كان أحسن الناس خلقا وأكرمهم وأتقاهم، وقد سئلت أم المؤمنين عائشة ـ رضي الله عنها ـ عن أخلاق رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقالت: “كان خلقه القرآن”.

تابع تتمة المقال على موقع مومنات نت.