من جديد تصدى المرابطون في المسجد الأقصى المبارك، صباح اليوم الخميس 11 ماي، لاقتحامات المستوطنين الصباحية التي يشرف عليها عناصر من شرطة الاحتلال، وأرغموهم على الخروج من باب السلسلة.

ونقل المركز الفلسطيني للإعلام عن شهود عيان قولهم أن المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى تصدوا لاقتحامات المستوطنين والتجوال في باحاته، حيث بلغ عددهم 22 مستوطنًا إضافة إلى ثلاثة مرشدين سياحيين يهود، من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال.

يذكر أن اقتحامات المستوطنين تتم على فترتين، الصباحية من الساعة السابعة والنصف حتى الحادية عشرة صباحا، والمسائية تتم ما بعد صلاة الظهر وحتى الثالثة، إلا أن الفترة الصباحية يكون فيها عدد المقتحمين أكبر قد يصل إلى العشرات.