إحياء لذكرى وقوع المسجد الأقصى والقدس الشريف تحت وطأة الاحتلال الصهيوني المقيت، واستجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة واستمرارا في الأنشطة التضامنية مع القضية الفلسطينية، نظمت جماعة العدل والاحسان بمدينة وجدة وقفة تضامنية بمسجد المدينة المنورة يوم الجمعة 5 يونيو بعد صلاة الجمعة.

وقد رفعت خلال الوقفة شعارات منددة بجرائم الكيان الغاصب وتحيي الشرفاء من أبناء الشعب الفلسطيني المرابط المجاهد، لتختتم بعد ذلك الوقفة بكلمة توضح السياق الذي جاءت فيه وتبين مكانة المسجد الأقصى والقدس الشريف في قلوب المغاربة قاطبة وساكنة وجدة خصوصا. كما رفعت أكف الضراعة داعية المولى عز وجل أن ينصر المجاهدين في فلسطين وأن يعجل بتحرير القدس وعموم فلسطين من أيدي الصهاينة المعتدين.