بسم الله الرحمن الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

بيان

فقط في مصر) حملة وطنية تطلقها الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة احتجاجا على الوضع المتردي الذي باتت تعرفه حقوق الإنسان في مصر بعد الانقلاب العسكري المصري، وتضامنا مع أحرار مصر رافضي الانقلاب الذين ينكل بهم في السجون المصرية أمام صمت عربي ودولي رسمي .

لم يعد هناك شيء مُستغربا في مصر منذ انقلاب يوليوز 2013، فقد أضحت مصر السيسي أكثر توحشا بكثير مما كان عليه نظام بينوتشيه. فخلال سبعة عشر عاما من حكم بنوتشيه، قتل حوالي ثلاثة آلاف شخص، وسجن ما يقرب من أربعين ألفا، بتهم ارتكاب جرائم سياسية.. فقط في مصر، السيسي والعسكر المصري حطموا هذه الأرقام في أقل من عامين.

لقد قتل في مصر ما يقرب من 2800 شخصا، ويوجد خلف القضبان ما يزيد عن خمسين ألفا.. فقط في مصر، أكثر من ألف حكم بالإعدام لمناهضي الانقلاب، أحدهم متوف! بينهم الرئيس الشرعي الدكتور محمد مرسي.. فقط في مصر، في محاكمة منعدمة الصلة بالقانون والدستور ومليئة بالتسيس والخصومة، حكمت جنايات القاهرة بإعدام أكثر من مائة قيادي في الإخوان المسلمين في مقدمتهم الرئيس محمد مرسي، والعالم يوسف القرضاوي.

تابعوا تتمة البيان على موقع الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة.