بسم الله الرحمن الرحيم

بيان

أصدرت المحاكم المصرية بالأمس إحكاما بالإعدام في حق العديد من شرفاء مصر، وعلى رأسهم الرئيس المختطف محمد مرسي، والدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، دون سند قانوني أو مسوغ شرعي. كما أقدم النظام المصري اليوم على تنفيذ حكم الإعدام في سبعة من شباب مصر الثائر. أحكام تأتي في إطار تصفية الحسابات مع الخصوم السياسيين ومعاقبة الشعب المصري الحر على ثورته الأبية التي ألهمت كل العالم.

وأمام كل ما يحدث نعبر نحن المنظمات الطلابية الموقعة على هذا البيان:

١- ترحمنا على أرواح ضحايا النظام المصري من الشباب الذين تم إعدامهم راجين لأهلهم الصبر والسلوان.

٢- رفضنا وبشدة لأحكام الإعدام الهزلية وتشبثنا بالتراجع الفوري عنها.

٣- تخوفنا الشديد من أن هذه الأحكام الجائرة لن تدفع مصر إلا إلى المزيد من الاحتقان والفوضى في ظرف أحوج ما تكون فيه إلى تكاثف الجهود -كل الجهود- من كافة أبنائها حتى تنهض من جديد نحو مزيد من التقدم والتنمية.

٤- دعوتنا كل أحرار العالم وكافة الهيئات الحقوقية والمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان العربية والدولية إلى تحمل مسؤولياتها تجاه هذه المستجدات.

٥- دعوتنا كل المنظمات الطلابية في العالم، وخاصة في العالم العربي والإسلامي إلى القيام بوقفات وفعاليات احتجاجية وتضامنية مع أحرار مصر.

هذا وسنتحرك نحن المنظمات الطلابية الموقعة على البيان لدى الهيئات الحقوقية المحلية والدولية لاتخاذ موقف يجعل النظام المصري يتراجع عن تنفيذ جملة الأحكام الظالمة وغير المسؤولة في حق أبناء مصر الثورة.

الموقعون على البيان

الاتحاد العام لطلاب عموم افريقيا

الاتحاد العام لطلبة السودان

الاتحاد العام التونسي للطلبة

الاتحاد العام الوطني الحر لطلبة الجزائر

الاتحاد الوطني لطلبة الكويت

الاتحاد الوطني لطلبة المغرب

اتحاد طلاب مصر

الاتحاد الإسلامي العالمي للمنظمات الطلابية- IIFSO

الائتلاف العالمي للمنظمات الطلابية لنصرة القدس وفلسطين

الحملة الدولية للتضامن مع طلاب مصر

شباب حركة النهضة بتونس

اتحاد طلاب المسلمين بغانا

الاتحاد الطلابي الاسلامي بماليزيا

رابطة الطلاب المسلمين في لبنان

المبادرة الطلابية بمورتنيا للدفاع عن القضايا العادلة

جمعية الوعي الطلابي بالجزائر

الهيئة الطلابية المغربية لنصرة قضايا الامة

جمعية شباب الأناضول AGD بتركيا

المنتدى الشبابي الدولي -Iyfo بتركيا

17 ماي 2015