يهدف هذا المقال -بحول الله- إلى الوقوف على جانب في “المنهاج النبوي” للأستاذ المرشد عبد السلام ياسين رحمه الله، في إشاراته الفنية وملامحه ذات الصفة الأدبية المتوسَّل بها في تأدية المعنى وتوصيل الرسالة. مدركين في ذلك حدود هذه الملامح وموقعها في بنية المتن المنهاجي. إذ من الضروري الإلحاح على أن صفة البعد الأدبي التي وسمنا بها المنهاج النبوي ليست مقصودة في حد ذاتها، وإن كانت من مطالبه التي تُتَمِّمُ عناصر الإبلاغ..

تابع قراءة المقال على موقع ياسين.نت.