بمناسبة يوم الأرض الفلسطيني، واستجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، نظمت وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني بعد صلاة الجمعة بمسجد محمد الخامس بطنجة. وعرفت الوقفة مشاركة العشرات من المصلين نساء ورجالا رافعين الأعلام الفلسطينية، ومرددين شعارات تضامنية مع الصامدين في أكناف بيت المقدس وفي غزة والخليل ورام الله وكل فلسطين. كما نددوا بالتخاذل العربي الرسمي في نصرة قضية العرب والمسلمين الأولى، مقابل انشغالهم بتصفية الحسابات السياسية بين بعضهم البعض في سوريا وليبيا واليمن والعراق وغيرها.

وختمت الوقفة بقراءة الفاتحة ترحما على ضحايا حادثة طانطان المغربية وعلى أرواح الشهداء في كل بلاد المسلمين، تلاها التضرع إلى العلي القدير أن يحفظ أهل فلسطين الصامدين وأن يعجل بتحرير أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.