بمناسبة يوم الأرض الفلسطيني الذي يصادف 30 مارس من كل سنة، نظمت جماعة العدل والإحسان وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني يوم الجمعة 27 مارس 2015 بعد صلاة الظهر بمسجد المدينة المنورة بوجدة.

رفع خلالها المشاركون شعارات تعبر عن تضامن الشعب المغربي مع أشقائه الفلسطينيين في محنتهم والتمسك بكل الأرض والوطن الفلسطيني، ونددوا بالاحتلال الصهيوني والاستكبار العالمي المتواطئ، واستنكروا الصمت العربي المخزي.

واختتمت الوقفة بكلمة باسم الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، أُعلن من خلالها عن التشبث بالقضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية الأولى.