قام رئيس حركة التوحيد والإصلاح، الأستاذ عبد الرحيم شيخي، مرفوقا بالأستاذ جواد شفدي عضو ديوان رئيس الحركة، بزيارة إلى بيت الإمام عبد السلام ياسين رحمه الله، لتقديم العزاء في أرملته السيدة خديجة المالكي، التي انتقلت إلى جوار ربها يوم الأربعاء 25 مارس 2015.

والتقى رئيس الحركة، أمس الخميس، بأفراد من عائلة الفقيدة، وبالأستاذ محمد عبادي الأمين العام للجماعة، ونائبه، الأستاذ فتح الله أرسلان، ورئيس الدائرة السياسية الأستاذ عبد الواحد المتوكل، وأعضاء مجلس الإرشاد الأساتذة منير الركراكي وأبو بكر بن الصديق وعبد العالي مسؤول، حيث عبر لهم عن تعازيه ومواساته في هذا المصاب الجلل.

وفي ختام مراسيم العزاء سلم الأستاذ عبد الرحيم شيخي، للأستاذ محمد عبادي الأمين العام لجماعة العدل والإحسان، رسالة تعزية باسم المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح، لأسرة الإمام في وفاة أرملته السيدة خديجة المالكي.

وفيما يلي نص رسالة العزاء:

بسم الله الرحمن الرحيم

الرباط في: 04 جمادى الثانية 1436

الموافق 25 مارس 2015

إلى

أسرة الشيخ عبد السلام ياسين رحمه الله

الموضـوع: تعزيـة

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

وبعد؛ فقد تلقينا في حركة التوحيد والإصلاح، نبأ وفاة المشمولة بعفو الله تعالى، أرملة الشيخ عبد السلام ياسين رحمه الله، السيدة خديجة المالكي رحمها الله تعالى، والتي وافتها المنية اليوم الأربعاء 04 جمادى الثانية 1436 هـ، الموافق 25 مارس 2014 م بالرباط.

وبهذا المصاب الجلل، أتقدم إليكم أصالة عن نفسي، ونيابة عن كافة أعضاء المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح، بأحر التعازي والمواساة، لأسرة الفقيدة الصغيرة والكبيرة، سائلا المولى عز وجل، أن يتغمدها بواسع رحمته، ويسكنها فسيح جناته، وأن يلهمكم الصبر والسلوان، إنه على كل شيء قدير وبالإجابة جدير.

وَبَشِّرِ ٱلصَّـٰبِرِينَ ٱلَّذِينَ إِذَآ أَصَـٰبَتْهُم مُّصِيبَةٌۭ قَالُوٓا۟ إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّآ إِلَيْهِ رَ‌اجِعُونَ.

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

إمضاء رئيس الحركة

عبد الرحيم شيخي