قال تعالى: ومن كل شيء خلقنا زوجين لعلكم تذكرون، كم هي رائعة السنة الشرعية التي سنها الله في مخلوقاته حتى لكأن الكون كله يعزف نغما مزدوجا. والزواج على الجانب الإنساني رباط وثيق يجمع بين الرجل والمرأة، وتتحقق به السعادة، وتقر به الأعين، إذا روعيت فيه الأحكام الشرعية والآداب الإسلامية. وهو السبيل الشرعي لتكوين الأسرة الصالحة التي هي نواة الأمة الكبيرة، فالزواج…

تابع تتمة المقال على موقع مومنات نت.