إجلالا منه وتعظيما للدور الريادي الذي تلعبه المرأة السرغينية وما تعانيه في صمت من شتى أنواع الظلم والتهميش، خرج القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان فرع القلعة بن جرير في وقفة تضامنية ليحتفل مع كل النساء في يومهن العالمي يوم الأحد ثامن مارس 2015، منددين بالوضع المزري الذي تعيشه المرأة السرغينية خاصة والمغربية عامة وما تعيشه جمعيات القطاع من منع وحرمان رافعين مجموعة من الشعارات الفاضحة للسياسة المحلية مع مجموعة من الملفات النسائية الرائجة كزواج “الكونطرا” والقاصرات وما يلازمه من تشريد للمطلقات والأطفال. واختتمت الوقفة بتوزيع بطاقات تهنئة بالمناسبة.