نظمت التنسيقية المحلية للدفاع عن الساكنة البجعدية يوم السبت 21/02/2015 مسيرة احتجاجية على تردي الأوضاع الأمنية والخدمات داخل الإدارة.

فعلى الساعة الخامسة مساء حضرت بساحة سيدي عثمان مجموعة من تمثيليات الهيئات السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية، بالإضافة إلى جمعية المعطلين المعتصمين ليومهم 21 على التوالي، لتتشكل مسيرة رفعت فيها شعارات منددة بتدني الخدمات الإدارية. واختتمت بكلمة للتنسيقية دعت فيها المسؤولين على الوضع الأمني إلى الإسراع بإصلاح المنظومة الأمنية داخل المدينة والنواحي، كما دعت جميع هيئات وفعاليات المجتمع المدني إلى التكتل من أجل اتخاد أشكال نضالية أخرى في حالة عدم الاستجابة للمطالب المشروعة.