تحت شعار الصحة حق وليست منة) عقد قطاع الصحة لجماعة العدل والإحسان مجلسه القطري العادي في دورته التاسعة عشرة يومي 7 و8 فبراير 2015 الموافق لـ17 و18 ربيع الثاني 1436.

وقد تم افتتاح المجلس بختمة جماعية للقرآن الكريم هدية لجميع المسلمين والمسلمات كما تمت مناقشة التقريرين الأدبي والمالي والمصادقة عليهما. المجلس تداول كذلك في مختلف المستجدات الصحية ببلادنا خاصة إصرار الجهات الحاكمة على تمرير عدة قوانين رغم رفض الكثير من الفاعلين الصحيين وهيئات المجتمع المدني، وآخرها مصادقة البرلمان على قانون 131-13 المتعلق بمزاولة مهنة الطب حيث تكون الدولة بذلك قد شرعنت للمتاجرة في صحة المواطنين.

وتم التطرق إلى الاختلالات الكبيرة التي يعرفها القطاع والمشاكل التي يعاني منها مهنيو الصحة بكل فئاتهم. كما عرف المجلس زيارة الدكتور عبد الواحد متوكل رئيس الدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان وعضو مجلس إرشادها.