نظمت مؤسسة الإمام عبد السلام ياسين التي تأسست بمدينة اسطنبول بتركيا، يوم الأحد 12 ربيع الثاني 1436 الموافق لـ 1 فبراير 2015، حفلها الافتتاحي بالمركز الثقافي علي أميري أفندي.

افتتح الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم بتلاوة عطرة من إمام مسجد “السلطان أحمد” اسحاق كزل أسلان، ليقدم بعدها السيد عيسى أوهار عضو المكتب التنفيذي للمؤسسة كلمة تعريفية نيابة عن رئيسها السيد محمد جنيد الحداد عرف فيها بالإمام المجدد رحمة الله عليه، وبالمؤسسة.

تم عُرض فيلم قصير معرف بالإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله، وبأهم الأنشطة التي نظمتها المؤسسة سابقا.

وفي الفقرة الثالثة قدم الدكتور عمر أمكاسو باعتباره رئيسا شرفيا للمؤسسة كلمة بالمناسبة حدد فيها أهداف الحفل وطبيعة المؤسسة ومجالات اشتغالها وسبب تأسيسها واتخاذها اسطنبول مقرا لها.

وفي الجزء الثاني من الحفل وبعد صلاة المغرب قدم الفنانان المقتدران رشيد غلام وأندر دوغان أمسية فنية أضفت على الحفل طابعا من الروحانية والجمالية.

وقد حضر هذه التظاهرة العلمية الفنية ثلة من الشخصيات من المفكرين والأساتذة والأكاديميين الأتراك وغيرهم.

عن موقع مؤسسة الإمام عبد السلام ياسين بتصرف.