تحت شعار نحبك يا رسول الله)، وبدعوة من التنسيقية المحلية لنصرة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، خرجت يوم الجمعة 23 يناير2015 ساكنة مدينة القصر الكبير في مسيرة منددة بالتطاول على سيد الخلق ونصرة له.

وقد انطلقت المسيرة من ساحة علال بن عبد الله، مرورا بأهم شوارع المدينة، وتعالت أصوات المتظاهرين بمختلف الشعارات الرافضة للرسومات المسيئة لشخصه الكريم. وقبل الختم استمع الحضور لقصيدة تنديدية بأفعال المتطاولين من نظم الشاعر الأستاذ مصطفى الطريبق. وأمام محطة القطار السابقة ختمت المسيرة ببيان التنسيقية الذي حمل العلماء والحكام مسؤولية الدفاع عن المقدسات وقضايا الأمة بما فيها القضية الفلسطينية، وبدعاء الختم والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وكانت قد نصبت بساحة علال بن عبد الله خيمة النصرة للتعريف بنبي الرحمة من خلال أنشطة فنية وثقافية تستمر طيلة عشرة أيام القادمة، وتضم في برنامجها عرائض استنكارية تندد بالرسوم المسيئة لرسول الله صلى الله عليه وسلم.