استضافت جماعة العدل والإحسان بالرباط مساء السبت 17 يناير 2015 الدكتورين الفاضلين زكرياء السرتي وأحمد الفراك لتأطير ندوة فكرية في موضوع التغيير في فكر الإمام عبد السلام ياسين)، وذلك بمناسبة الذكرى الثانية لرحيل الإمام رحمه الله.

افتتحت الندوة العلمية التي حضرها عدد من المدعويين من أبناء وبنات الجماعة والمتعاطفين معها وكذا من ممثلين لبعض الأحزاب السياسية، افتتحت بآيات بينات من الذكر الحكيم، قبل أن تنكب الورقة الأولى للدكتور السرتي على مناقشة مفهوم التغيير عند الإمام وأهم مصادر بناء المشروع التغييري، وكذا تقويم بعض تجارب التغيير.

ليتناول الكلمة بعده الدكتور الفراك الذي تحدث عن خصائص التغيير عند الإمام، منها أنه مجتمعي، تربوي، سلمي، وكذا مقاصد التغيير المنهاجي من إحياء للربانية وتجديد للإيمان، وتحرير للإنسان من الطغيان، وبناء الأوطان وتشييد العمران، قبل أن يختم بالحديث عن حتمية التغيير.

وقد أعقب مداخلتي الدكتورين نقاش جدي ومسؤول حول القضايا التي تمت إثارتها في هذه الندوة العلمية.