بسم الله الرحمن الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

نشرة إخبارية

احتضنت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة في إطار أنشطتها التواصلية والتضامنية السنوية، اجتماع هيئة رئاسة الائتلاف المغاربي لنصرة القدس وفلسطين، وذلك يوم الثلاثاء 14 ربيع الأول 1436 الموافق 6 يناير 2014، بحضور فاعلين ومهتمين بالقضية الفلسطينية من بلدان تونس والجزائر والبلد المحتضن المغرب، حيث ناقش المجتمعون العديد من القضايا المرتبطة بفلسطين وبباب المغاربة.

فعلى امتداد يوم كامل انخرط المجتمعون في نقاش برنامج الاجتماع الذي تنوعت فقراته لتشمل: عرض منجزات الائتلاف انطلاقا من البرنامج السنوي المسطر، والقانون الأساسي، والتوصيات التي سترفع للهيئات العاملة للقدس وفلسطين.

وقد كان مسك ختام الاجتماع الذي مر في أجواء أخوية طيبة، الزيارة التي قام بها المجتمعون للأستاذ محمد عبادي الأمين العام لجماعة العدل والإحسان حفظه الله تعالى، الذي اطلع على الأجواء التي مر فيها اللقاء، كما ألقى كلمة بالمناسبة للحاضرين تناول فيها الوضع الفلسطيني وواجبات الأمة العربية والإسلامية تجاه قضيتها المركزية.

ليسدل الستار على فعاليات الائتلاف بتوزيع بعض الهدايا التذكارية على الحاضرين، الذين عبروا للهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة عن جميل امتنانهم لحسن احتضانها لهذا الاجتماع المغاربي.

وقد أصدر المشاركون في الاجتماع بيانا بالمناسبة، تضمن الإشارة إلى عدد من القضايا الفلسطينية، وختم بالخلاصات والتوصيات التي جاءت على الشكل التالي:

– تنظيم ملتقى مغاربي من أجل حارة المغاربة.

– تأسيس رابطة حقوقية من أجل الدفاع عن الوقف المغربي بالقدس ومتابعة الصهاينة المجرمين بخصوص الانتهاكات التي تطاله.

– استنهاض الدعاة والعلماء المغاربة من أجل القدس.

– تنظيم ملتقى للإعلاميين المغاربة من أجل القدس وفلسطين.

– تنظيم قوافل مغاربية من أجل تكسير الحصار المضروب على قطاع غزة.

الاثنين 12 يناير 2014