تحت شعار وفاء مجدد لإمام المجدد)خلدت شبيبة العدل والإحسان بمدينة سلا، يوم الخميس ـفاتح يناير 2015، الذكرى الثانية لرحيل الإمام المجدد الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله.

وقد تم خلال هذه الذكرى إعداد رواق تعريفي بسيرة ومشروع الإمام المجدد رحمه الله تعالى حول قضاياه الفكرية تربويا ودعويا وسياسيا، كما تم عرض كتاباته حول الشباب وقضية المرأة، وموازاة مع ذلك تم عقد جلسة تواصلية حوارية مع تمثيلية بعض الفعاليات الجمعوية والمنظمات الشبابية بالمدينة.

وفي عشية نفس اليوم نُظم حفل تأبيني من طرف شبيبة الجماعة بالمدينة لفائدة التلاميذ والطلبة المتعاطفين مع الجماعة وثلة من الشباب أعضاء الجماعة تم خلالها قراءة آيات بينات من الذكر الحكيم تلتها كلمة افتتاحية ترحيبية بالحضور. كما عُرض شريط مرئي في سيرة الإمام المجدد تضمن شهادات أعضاء مجلس الإرشاد وبعض قيادات الجماعة، تلاه قراءة شعرية لبعض الحاضرين والحاضرات، تبعتها مشاركة الأستاذ كبور سحنون القيادي في فصيل طلبة العدل والإحسان، ثم كلمة توجيهية للأستاذ عبد اللطيف ادريوش أحد قيادي الجماعة بالمدينة والذي سلط الضوء على بعض الجوانب الخفية من حياة الإمام والتي خبرها مباشرة دون وسيط بحكم معايشته للإمام لمدة تزيد عن 25 سنة بالإضافة إلى ذكر مناقبه ورحمته.

وتخلل الحفل بعض الفقرات الإنشادية والأمداح النبوية، ثم ختمت الذكرى بقراءة القرءان الكريم والدعاء لأمة سيدنا محمد بالفتح القريب والرحمة لأموات المسلمين كافة أجمعين وبالرحمات لروح الإمام المجدد.