إحياء منها للذكرى الثانية لوفاة الإمام الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة خنيفرة على مدى أسبوع العديد من الأنشطة الغنية تحت شعار وفاء متجدد لإمام مجدد).

ففي زوال يوم السبت 13 دجنبر 2014 أحيت شبيبة الجماعة حفلا تم خلاله عرض شريط تعريفي بالإمام المجدد رحمه الله، كما تم عرض محاضرة بعنوان الشباب في فكر المرشد عبد السلام ياسين) من إلقاء الأستاذ محمد باموح عضو الدائرة السياسية بخنيفرة، سلط فيها الضوء على معنى الفتوة وتأصيلها في القرآن والسنة ونصرة الشباب الدائمة للإسلام ودور المرشد في رفع همم الشباب، وقد حظيت المحاضرة بمتابعة دقيقة من طرف الحضور الذي تفاعل معها من خلال النقاش المثمر. وتخللت الحفل ابتهالات ووصلات إنشادية.

مساء نفس اليوم نظمت الجماعة محاضرة بعنوان ملامح التجديد في فكر الإمام عبد السلام ياسين رحمه الله) من إلقاء الدكتور أحمد بوعود، الذي لخص هذه الملامح في أربع: التأصيل القرآني للمفاهيم، القراءة النبوية المنهاجية للتاريخ، تجديد النظر الاجتهادي، ولقضية المرأة نصيب من التجديد. وتجاوب الحضور مع الموضوع بشكل كبير تجلى في عدد التدخلات ونوعيتها.

وعلى مدار الأسبوع نظم الدوري الثاني لكرة القدم المصغرة الذي مر في جو من المنافسة الشريفة والأجواء الأخوية الراقية.

ومساء الجمعة 18 دجنبر كان أعضاء الجماعة على موعد مع مجلس النصيحة الذي تم فيه عرض شريط معالم من سيرة مجدد)، وبعده تم الاستماع إلى وصية الإمام بصوته. وقد كان الموعد فرصة لمجموعة من اللجان التابعة للجماعة لتعرف بأهم أدوارها وأهدافها.

وعقدت نساء العدل والإحسان بخنيفرة بدورهن مجلسا خاصا بهن للنصيحة تميز بأجوائه الروحانية والإيمانية وبمعاني الوفاء للوالد المربي الذي غرس في نساء الجماعة المعنى الحقيقي لدورهن في الحياة.

ويوم السبت 20 دجنبر نظمت الجماعة محاضرة من تقديم الأستاذ مبارك الموسوي تحت عنوان مستويات البناء وموضوعاته عند الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله)، وأهم هذه المستويات هي: مستوى بناء العلم والعمل، ومستوى السياق التاريخي، ومستوى بناء الفكر والحركة، ومستوى بناء الموقف وبناء التنفيذ. وشهدت هذه المحاضرة حضور عدد من الهيئات السياسية والدعوية والجمعوية والحقوقية والصحفية وعدد من فعاليات المدينة، وعرف اللقاء نقاشا مثمرا أغنى مواد المحاضرة.