يعتبر الكتيب الذي بين أيدينا واحدا من الجواهر النفيسة من خزانة مؤلفات الإمام المرشد الأستاذ عبد السلام ياسين أسكنه الله فسيح جنانه وأجزل له المثوبة، حيث لم يأل جهدا في إرشاد من يسمع دعوته ويسترشد بتوجيهاته.

صدر هذا الكتيب سنة 2002، في حجم صغير (13.5 × 9.5 سم) في طبعة ملونة، وتاريخ تأليفه عام 1981. وعدد صفحاته 40.

رسم الكتيب في قضيته المركزية خطة محكمة لإعمار أرض الإنسان المؤمن المكونة من مجموعة أيام وليال بما يحصل له وللأمة الخير والسعادة في العاجل والآجل معا.

وكشأن جميع مصنفات الإمام اتسم هذا العمل بالشمولية والتوازن والعمق وذلك حتى يصدق في المؤمن الحديث الوارد الصحيحين عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إن لربك عليك حقا، وإن لبدنك عليك حقا، وإن لأهلك عليك حقا، وإن لزورك عليك حقا، فأعط كل ذي حق حقه”. وقول عارف بالله: من أمضى يوما من عمره في غير حق قضاه، أو فرض أداه، أو مجد أثله، أو حمد حصله، أو خير أسسه، أو علم اقتبسه، فقد عق يومه، وظلم نفسه !) 1 .

حاول رحمه الله تأطير عمله بأسئلة جامعة نحو: كيف السبيل لتؤدي رسالتك في هذه الحياة المحدودة، وتعيش سعادة الدارين؟

بماذا ستبدأ يومك وبماذا ستختمه؟ وما هو مفتاح النقلة من زمن العادة إلى زمن العبادة؟

إذ ليس المهم -كما أشار المؤلف- أن تعمل ما شئت متى شئت، بل المهم أن تعمل العمل المناسب في الوقت المناسب، لأن المؤمن يجب أن تكون في حياته اليومية معالم لتكون قدمه راسخة في زمن العبادة والجهاد لا في زمن العادة واللهو.

وفيما يلي أستعرض هذه المعالم التي تناولها الكاتب باقتضاب يقتضيه المقام:

1. الوتر النبوي وآدابه: قيام بين يدي الله واستغفار بالأسحار. قال الإمام: يبدأ المؤمن يومه ساعة، أو سويعة إن تكاسل -ولا ينبغي له- قبل الفجر يصلي الوتر النبوي إحدى عشر ركعة) 2 .

2. أجر حجة وعمرة: الجلسة بعد صلاة الصبح إلى الشروق سنة. قال الإمام: الجلسة بعد صلاة الصبح إلى الشروق سنة. فذاك زمن مبارك يحافظ عليه المؤمن ما أمكن تلاوة وذكرا (مبتدئا بأذكار الصباح المأثورة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم) وتعلما وحفظا، قال صلى الله عليه وسلم فيما رواه الإمام أحمد وأصحاب السنن:)“اللهم بارك لأمتي في بكورها” 3 .

3. صلاة الأوابين: صلاة الضحى. صلاة الأوابين) 4 .

4. بيت في الجنة: المحافظ على الرواتب يبنى له في كل يوم صلاها بيت في الجنة كما روى الإمام مسلم وغيره) 5 .

5. التجارة الرابحة: جلستان صباحا ومساء لقراءة وردك من القرآن في المصحف بخشوع وتدبر وتفهم لمعانيه فتلك تجارة رابحة. قال الإمام: من لا يحفل برسالة ربه، من يهجر كتاب مولاه إليه فهو همَل. وبقدر صفاء النفس وطهارة القلب تكون الاستفادة من القرآن) 6 .

6. سور وآيات فاضلة: قال الإمام نظرا لما لبعض السور والآيات القرآنية من فضائل وفوائد عاجلة وآجلة كالتحصين والحفظ والنجاة من أنواع الأذى، وتفريج الكربات والمغفرة ورفع الدرجات وغيرها، فقد وردت في فضل قراءتها أحاديث نبوية شريفة، فعلى المؤمن المداومة على تلاوتها وجعلها وردا يوميا) 7 .

7. ما يتجدد به الإيمان: روى الإمام أحمد بإسناد حسن أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال“”جددوا إيمانكم قيل: يا رسول الله كيف نجدد إيماننا؟ قال: أكثروا من قول لا إله إلا الله”. لهذا ينبغي أن تكون هذه الكلمة الطيبة عادة راسخة في حياتك لا يفتر عنها لسانك) 8 .

8. كيف تحظى بالقرب من الرسول صلى الله عليه وسلم: الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم على الأقل 300 مرة في اليوم، وتخصيص ليلة الجمعة ويومها للصلاة عليه.

9. آداب النوم: قبل النوم توجه لله عز وجل، وحاسب نفسك كيف قضيت يومك. وجدد التوبة، ونَم على طهارة وعلى ذكر الله (وخصوصا أذكار النوم)، وعلى أفضل العزائم…

10. واجب طالب العلم: إن كنت طالبا فابذل الجهد الكافي والوقت الكافي للمذاكرة… فذلك جهاد مرحلتك) 9 .

11. مجالس الإيمان: خصص ساعة لجلستك الإيمانية مع إخوتك لتكون من الراتعين في رياض الجنة كما أخبر الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم.

12. لا عمل بلا علم: خصص سويعة من يومك تلزم نفسك فيها التفقه في الدين وذلك عن طريق المدارسة والرجوع إلى الكتب.

13. قيمة الوقت في حياة المسلم: فليكن وقتك بمثابة ميزانية تنفق منها، فكن بوقتك شحيحا أن تصرفه في الغفلة وتضيعه فيما لا يعني) 10 .

14. دعاء الرابطة: وقد استأثر هذا المطلب بالحظ الأوفر (من الصفحة 21 إلى 35)، وتوزعت فقراته كالتالي:

مكانة الدعاء من الدين، دعاء حملة العرش للمؤمنين، بمَ ندعو؟ ولمن ندعو؟

دعاء الرابطة والصحبة والجماعة.

ثمرة دعاء الرابطة بهذا الدعاء يشعر المؤمن بانتمائه إلى الموكب النوراني -موكب الإيمان والجهاد- من لدن آدم عليه السلام إلى يوم القيامة، فيدخل الداعي في بركة أمة الخير التي تولاها الله عز وجل، ويزداد صلة إيمانية ومحبة بمن يدعو لهم عن ظهر غيب من إخوته) 11 .

الدعاء لإخوتك من حسن الخلق وعلى نهج القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة صار الصحابة رضوان الله عليهم، فكان بعضهم يدعو لبعض عن ظهر الغيب بل في جوف الليل، واعتبروا ذلك من حسن الخلق لأنه دليل على صفاء القلب من الغل لإخوانه ومحبته لهم) 12 .

الدعاء للمؤمن عن ظهر الغيب مستجاب، الدعاء على أي أساس؟ من آداب الدعاء وللدعاء آداب، فقد قال ابن عطاء الله السكندري: “إن للدعاء أركانا وأجنحة وأسبابا وأوقاتا، فإن وافق أركانه قوي، وإن وافق أجنحته طار في السماء، وإن وافق مواقيته فاز، وإن وافق أسبابه نجح. فأركانه حضور القلب والرأفة والاستكانة والخشوع، وأجنحته الصدق، ومواقيته الأسحار، وأسبابه الصلاة على محمد صلى الله عليه وسلم”) 13 .

الهدية مع الدعاء ويتوج دعاء الرابطة -بعد الانتهاء منه أو في وقت آخر- بهدايا قرآنية لعامة الأرواح الطاهرة، وهدية خاصة للوالدين) 14 .

حضور وتضرع: لا ينبغي للمؤمن أن يخصص صيغة معينة محفوظة لدعاء الرابطة بل يدعو بما ينشأ ويصدر عن قلب حاضر متضرع منكسر) 15 .

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وإخوانه وحزبه.


[1] ص 7.\
[2] ص 8.\
[3] ص 10.\
[4] ص 11.\
[5] ص 11.\
[6] ص 12.\
[7] ص 13.\
[8] ص 15.\
[9] ص 17.\
[10] ص 19.\
[11] ص 25.\
[12] ص 26.\
[13] ص 30.\
[14] ص 34.\
[15] ص 35.\