مثل الأستاذ هشام شولادي شبيبة العدل والإحسان في الندوة التي نظمها مركز دراسات حقوق الإنسان والديمقراطية ومؤسسة فريدريش إيبرت بالرباط يومي 3 و4 دجنبر 2014 تحت شعار الشباب والعمل السياسي)، وذلك بحضور أساتذة جامعيين وفاعلين سياسيين وناشطين في الحراك العربي من المغرب وتونس واليمن ومصر.

وقد ناقش المشاركون خلال الندوات الأربع محاور متعددة منها؛ الشباب والحراك السياسي على ضوء دينامية “الربيع العربي”، الشباب والعمل السياسي والحزبي، الشباب والمشاركة السياسية، وآفاق تكريس انخراط الشباب في الفعل السياسي والحزبي.

وقد كان اللقاء فرصة للتداول والنقاش وتبادل الرأي والتجارب في العديد من القضايا التي يهتم بها الشباب العربي في تفاعله مع الحراك المجتعي.

يذكر أن الأستاذ محمد بلفول، عضو المكتب القطري لشبيبة العدل والإحسان، حضر بدوره أشغال الندوة وشارك في نقاشتها.