احتفاء بذكراه الطيبة، واستحضارا لسيرته العطرة، يُحيي موقع الجماعة نت، طيلة شهر دجنبر، الذكرى الثانية لوفاة الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله، بجملة من المواد التي تقدّم بعضا من جوانب مشروع الرجل، وتعرض قبسات من أفضاله.

وتمايزا عن العام الفارط، حين خلد الموقع الذكرى الأولى بمقالات عن مشروع الإمام وحوارات مع ثلة من الرجال الذين صحبوه، يقدم الجماعة نت) خلال هذا العام قراءات في كتبه رحمه الله، انطلاقا من المنهاج النبوي تربية وتنظيما وزحفا) ومرورا بـالإسلام أو الطوفان) وحوار مع الفضلاء الديمقراطيين) ومذكرة إلى من يهمه الأمر) والعدل.. الإسلاميون والحكم) … وليس ختاما بـوصيتي)، حرصا على تقريب وتقديم مؤلفات الإمام التي تجاوزت الثلاثين مؤلفا.

ولأول مرة، وضمن سلسلة كتاب الجماعة نت، يصدر الموقع كتابه الأول الإمام عبد السلام ياسين.. بعيون رجال صحبوه)، والذي جمع بين دفتيه حوارات أجرتها هيئة التحرير مع رجال صحبوا الإمام، ويقدم له الأستاذ فتح الله أرسلان الناطق الرسمي باسم جماعة العدل والإحسان.

وحرصا من الجماعة نت) على الاستماع لزوايا نظر ورؤى من خارج أعضاء جماعة العدل والإحسان، كيف ترى الرجل وتفهم مشروعه وتنظر لتصوره وفكره، ينشر الموقع مقالات استكتبت بخصوصها هيئة التحرير ثلة من الباحثين والصحفيين ممن لا ينتمون إلى الجماعة، وممن تحترم آراءهم وتحليلاتهم.

كما يعيد الموقع نشر عدد من المقالات التي كتبت عن الإمام إبان التحاقه بالرفيق الأعلى وفي الذكرى الأولى للرحيل، وبعضا من أقواله رحمه الله ورؤيته ونظرته لمختلف القضايا. ناهيك عن الإحالة إلى جملة من الفيديوهات التي تعدها كل من قناتي الشاهد) وبصائر) والمقالات والشهادات التي تعدها هيئة تحرير موقع ياسين نت).

يذكر أن الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله انتقل إلى جوار ربه صبيحة يوم الخميس 28 محرم الحرام 1434 الموافق لـ13 دجنبر 2012 عن سن يناهز 87 عاما، بعد أن أمضى عمره في التربية والدعوة والجهاد والفكر، فأسس مشروعا نظريا شاملا وجماعة العدل والإحسان الحاملة لهذا المشروع.

طالع أيضا:

في الذكرى الثانية لرحيل الإمام ياسين.. نظرات في التغيير الذي أراده.

في الذكرى الأولى للرحيل.. وفاء يتجدد لإمام مجدد.

الإمام المجدد عبد السلام ياسين في ذمة الله.. وترجل الشيخ الجليل.