صدر للأستاذ الداعية الشاعر منير الركراكي كتاب جديد 1 وسمه بـالدعوة إلى الله تعالى هم ووعي إرادة وسعي).

1. بطاقة الكتاب التقنية

– الكتاب صدر عن مطبعة دعاية 1435/2014.

– يقع الكتاب في 123 صفحة من الحجم المتوسط.

– قدم للكتاب المهندس أبو بكر بن الصديق عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان.

2. عنوان الكتاب

الدعوة إلى الله تعالى هم ووعي إرادة وسعي) قبسات في الدعوة إلى الله تعالى مستقاة من دعوة الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله.

والعنوان يركز على ثلاثية هي أثافي الدعوة: قلبا وعقلا وعملا، ويركز على الوازع الوجداني والهم القلبي لأن القلب والوجدان هما المحرك الفعلي للإنسان فلا فائدة من ضرب الحديد البارد.

والعنوان الفرعي: قبسات في الدعوة إلى الله تعالى ومن دعوة الإمام المجدد عبد السلام ياسين. كلمة قبسات تدل على أن الكتاب مختصر في الباب وليس غرضه الاستقصاء والإحاطة بكل موضوعات الموضوع المعالج. والمعنى الثاني أن هذا الكتاب إنما ينسج في المشروع الذي أثله الإمام عبد السلام ياسين وقعده. والكتاب يفصل ويوضح بعض جوانبه خاصة في المجال الدعوي.

3. مقاصد الكتاب

من خلال التصفح الأولي للكتاب تتجلى الغايات التي من أجلها كتبه المؤلف ويمكن إجمالها فيما يلي:

– استنهاض الهمم وشحذ الإرادات من أجل الدعوة إلى الله تعالى.

– بيان مجالات الدعوة ووسائلها وعوائقها وعلاجها وأفاق الدعوة ومراميها.

– رصد كيفية العمل الدعوي من خلال مقترحات عملية.

– نقل تجارب دعوية متميزة مؤثرة محفزة وفق نظرة دعوية متكاملة.

4. محاور الكتاب

بعد التقديم والتوطئة تتوالى عناوين الكتاب في غزارة وتنوع كبير يمكن إجمالها في المحاور التالية.

المحور الأول: تأصيل وبيان فضل وماهية.

المحور الثاني: مجالات الدعوة.

المحور الثالث: عوائق الدعوة وعلاجها.

المحور الرابع: وسائل دعوية.

المحور الخامس: شروط الداعي.

المحور السادس: آفاق الدعوة.

المحور الأول: تأصيل وبيان فضل وماهية

فضل الدعوة وأهميتها:

الدعوة استجابة لنداء الله تعالى ونداء نبيه صلى الله عليه وسلم

أهل الدعوة:

أولا: نماذج من الدعاة ذكرها القرآن: من الأنبياء والمرسلين ومن غير الأنبياء والمرسلين: من النساء ومن الرجال.

وذكر المؤلف النماذج العالية من القرآن تأكيدا على أن الدعوة إلى الخير من صميم الكمال والعبودية لله تعالى وتأكيدا على أن ممارسة الدعوة لابد فيها من تمثل نماذج حية حتى ننسج على المنوال.

ثانيا: نماذج من الدعاة صنعهم القرآن: الإمام حسن البنا مجدد القرن الرابع عشر رحمه الله. الإمام المجدد عبد السلام رحمه الله.

الدعوة الصامتة والدعوة الناطقة:

ميز الأستاذ منير حفظه الله تعالى: بين نوعين من الدعوة: الدعوة الناطقة: وهي ما يند عن اللسان أو يخطه القلم، والدعوة الصامتة من سمت وخلق وعمل ومعاملة ومال كل تدعو به في صمت. والثانية أكبر وأهم وأخطر.

والدعوة عموما لا بد لها من روح وعصب. والتربية وتوزين العامل الذاتي روحها.

وعصبها: الرجال والمال.

المحور الثاني: مجالات الدعوة

مجالات الدعوة:

مجالاتها متنوعة ومختلفة والأستاذ منير يرى أن: في كل مجال للدعوة لا يستهان به، ولا يغني ولا يستغنى عنه.

ويخصص 3 مجالات بالذكر بقليل من التفصيل لما لها من أهمية وتأثير وهي: 1- الإعلام 2- العمل الجمعوي والاجتماعي 3- الرياضة.

كما لا يفوته التذكير بأهمية الدعوة إلى الخير في القرى والمناطق النائية، وخارج الحدود على قاعدة وجوب مراعاة خصوصيات كل ظرف على حدة.

هذا بالنسبة للجغرافيا والمكان أما بالنسبة لأجناس الناس وحيثياتهم فقد خصص لبعض القطاعات ما تستحقه من العناية والرعاية الدعوية وهي: 1- قطاع النساء 2- البراعم والزهرات 3- الشباب ومنتدياتهم / أطر الدعوة ودعوة الأطر / صحبة الشعب ونصرة قضايا المستضعفين.

المحور الثالث: عوائق الدعوة وعلاجها

وفي محور آخر يرصد الكاتب عوائق الدعوة ويحصرها في أمهات ثلاث ويقترح علاجها:

الشك وعلاجه: 1- بالصحبة و2- الذكر.

الخجل وعلاجه: 1- الجولة الدعوية 2- بيت الدعوة.

الجهل وعلاجه: 1- التعارف المعمق 2- الجهل بالتكوين.

المحور الرابع: وسائل دعوية

وسائل دعوية أخرى

أولا: مبادءات دعوية مسؤولة:

1- كتائب الدعوة 2 – رابطة الكتبة 3- وجوه الجماعة 4- الشجرة المباركة 5- دعاء الرابطة.

ثانيا: مبادرات دعوية

1- سيارة وزيارة 2- لقاء المتزوجين 3- ملتقى العائلة.

المحور الخامس: شروط الداعي

أخلاق وخلائق ومزالق: يؤكد على الشروط التي ينبغي أن تكون في الدعاة وما ينبغي تجنبه من خلائق ومزالق.

المحور السادس: آفاق الدعوة

أفق الدعوة الأول والأولى الإحسان؛ فهو غايتنا والإحسان عبادة بإيقان، ومعاملة ببر وحسن خلق ورفق وذوق وعمل بإتقان والأفق الثاني العدل. والعدل والإحسان متلازمان متكاملان فكمال العدل بالإحسان وكمال الإحسان بالعدل.

وقبل ختام الكلام القصيد لا بد في مكتوبات الداعية الشاعر من الشعر وإن من الشعر لحكمة. فختم بقصيدة الدعوة هم وفن) جمع فيها معاني ما كتبه نثرا.

خاتمة: وختم كتابه بالتأكيد على تلازم الدعوة والتربية) وأن الدعوة فن والتربية بناء) ولا تفويض في الدعوة والتربية).

5. منهج الكتاب

اعتمد المؤلف في نثر موضوعات كتابه على منهج استقرائي ميداني من خلال تتبع النشاط الدعوي لجماعة العدل والإحسان وما ركمته من تجارب توجيها من مرشدها رحمه الله كتابة ولسانا وهمة ومن خلال ممارسته الفعلية وتجربته الكبيرة في الميدان.

6. مرجعية الكتاب

استقى المؤلف مادة كتابه من وقوفه الفاحص لكتاب الله تعالى وسنة نبه صلى الله عليه وسلم وقوفا مقاصديا متوازنا واسعا وعميقا، واستفادة ظاهرة بينة مما أثله الأستاذ المجدد عبد السلام ياسين الذي صاحبه المؤلف مدة من الزمن غير يسيرة وجالسه كثيرا ورشف من معينه الفياض. وقد واكب الأستاذ المنير مسيرة الإمام المجدد الطويلة في ميدان التربية والعلم والجهاد الإسلامي، وكان له الأثر الكبير إلى جانب كثير من إخوانه في مدرسة العدل والإحسان المتميزة.

7. المؤلف

– الأستاذ منير الرجل المنور المنير، الداعية الصادق والخطيب المفوه، والكلمة الرصينة والحضن المربي الأستاذ المعلم، الشاعر الهمام. حفظه الله تعالى لا تلين له قناة ولا يفتر له عزم ولا يسكت عن حق. لطيف المعشر، لين الجانب. بسام المحيا سمنت وجهه ابتسامة. جعله الله من السعداء المسعدين.

– يقول الأستاذ المهندس أبو بكر بن الصديق أحد رجالات مدرسة العدل والإحسان في تقديمه للكتاب: الأستاذ الجليل والداعية الأصيل، شاعر الجماعة وحسانها حباه الله من رقة في المشاعر وعلم ورثه من صحبة الأكابر، مضافا إليها سلامة الجنان وفصاحة اللسان وقلم لا يعوزه السيلان) 2 .

– والرجل داعية بامتياز. كان يقود “كتائب الدعوة” التي كانت في بداية عمل جماعة العدل والإحسان في ثمانينيات القرن الماضي تجوب الحواضر والبوادي تؤسس للعمل الدعوي والتوبة المنتظمة إلى الله.

8. مميزات الكتاب

1. كتاب عمل ودليل تطبيق ينحو نحو العملية الإجرائية ولا يغرق في الجانب التنظيري ولهذا كانت المقدمة موجزة جدا. يعطي حلولا عملية سلوكية. ويقترح برامج عمل.

2. جامع لأبواب الدعوة ومجالاتها ووسائلها بسهولة تناول ويسر تقديم.

3. خلاصة تجارب جماعة العدل والإحسان المباركة الدعوية والتواصلية.

4. عصارة تجربة داعية متميز: كان الرجل يقود كتائب الدعوة ويجوب المدن والقرى لتبليغ كلمة الله وجمع الناس على دين الله.

5. العناية بالموروث الشفوي للإمام المجدد رحمه الله تعالى في سياق وسبب ورود. فالكتاب تدوين وتأريخ لجانب من جوانب الإمام المجدد التي لا يعرفها إلا من صاحبه وجالسه وشافه عنه. وهذا من تمام الوفاء له رحمه الله رحمة واسعة. ونوع آخر من التعريف به والتعرف عليه.

6. الإمتاع في الكتابة والمؤانسة بين الصفحات. يشدك الكتاب شدا ويستهويك لقراءته وإتمامه وإعادة قراءته من جديد للغته الجامعة وأسلوبه الأخاذ وبيانه التثويري. لله دره من أديب. أسلوب أخاذ فلا تمل وإشاراته ونكت ولطائف فلا تسأم.

7. القصد في الكتابة فلا إطناب ولا إسهاب. وبعض الكتب في زماننا تنحو منحى التمطيط والتطويل الممل واجترار الكلمات والأفكار. والكلمة يجعل منها سطورا. في حين أنها تكفي. وقس على ذلك.

وأخيرا، الكتاب يمكن أن يكون الإطار المرجعي لعمل الدعوة ونشر الخير في الناس.

الكتاب دعوة من أجل الدعوة، وفرصة سانحة من أجل استنهاض الهمم وحفز العزائم من أجل إقلاع دعوي منشود.

والحمد لله رب العالمين.


[1] صدر للأستاذ الشاعر مجموعة من الكتب المطبوع منها: تكفير المسلمين الواقع والبديل / الصحبة مفتاح / مجلس النصيحة / حسن البنا بين ظلم حساده سهو أحفاده / نور من لهب في ربيع العرب ( ديوان شعر).\
[2] ص بتصرف يسير: 7.\