استجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة للتنديد بالهجمات الصهيونية الأخيرة على المسجد الأقصى وللتضامن مع الشعب الفلسطيني الأعزل، نظمت ساكنة مدينة الرباط يوم الجمعة 14 نونبر 2014 وقفة بمسجد المحسنين عقب صلاة الجمعة الاعتداءات المتكررة على المسجد الأقصى من طرف الصهاينة الغاصبين.

وقد رفع المشاركون العديد من الشعارات الاحتجاجية على هذه الأفعال الإجرامية الصهيونية ضدا على كل الأعراف الإنسانية والمواثيق الدولية. كما أدانوا واستنكروا تخاذل حكام العرب وصمتهم إزاء الوضع في الأقصى المبارك.

وختمت الوقفة بالدعاء بالنصر والتمكين للفلسطينيين في الأراضي المقدسة وكل بقاع المسلمين.