استجابة لأمر الله بالاهتمام بأمر المسلمين وتنديدا بالتدنيس الذي يطال المجسد الأقصى المبارك، نظمت ساكنة سيدي البرنوصي بمدينة الدار البيضاء، عقب صلاة الجمعة 14 نونبر 2014 ، وقفة تضامنية عبرت من خلالها عن رفضها للممارسات الصهيونية اتجاه أولى القبلتين.

ومن خلال الشعارات واللافتات أكد المحتجون تضامنهم اللامشروط مع المرابطين في المسجد الأقصى الحامين مقدسات الأمة الإسلامية، لتختم الوقفة بالدعاء نصرة لأهل فلسطين وخزيا للصهاينة الظالمين.