بدعوة من عدة أحزاب سياسية وهيئات نقابية وجمعيات من بينها جماعة العدل والإحسان، خرجت ساكنة مدينة جرسيف يوم الأحد 02 نونبر 2014 على الساعة الرابعة مساء في ساحة بئر أنزران وسط المدينة، في وقفة احتجاجية عارمة على غلاء فاتورة الماء والكهرباء وغلاء المعيشة وتردي الخدمات العمومية.

وقد ندد المحتجون بسياسات المخزن التي تروم إفقار الفقير والتستر على اللصوص، وكانت الوقفة إنذارية، في انتظار خطوات نضالية ستتخذها الإطارات المنظمة في اجتماعاتها المقبلة.