في حادثة أخرى تزكي قرار الدولة منع أعضاء العدل والإحسان من المشاركة في الإحصاء العام للسكنى والسكان، أكدت الجماعة بسيدي قاسم بأن سلطات المدينة قامت “بمنع الأستاذ حجوبي بوشتى عضو جماعة العدل والإحسان من المشاركة في عملية الإحصاء”، موضحة أنه “توجه لمكتب استقبال ملفات الترشيح عند صدور الإعلان عن فتح باب الترشيح للمشاركة في الإحصاء العام للسكان والسكنى لشتنبر 2014، وأشعر بقبول ملفه ضمن المشاركين في عملية الإحصاء انطلاقا من بداية شهر غشت، وبعد الإعلان عن اللائحة الرسمية حذف اسمه رغم توفره على جميع المعايير وعلى خبرة المشاركة في إحصاء 2004.”

وأضافت الجماعة، في بيان توصل موقع الجماعة نت بنسخة منه، بأنه “مع بداية الفترة الثانية للتكوين يوم 15 غشت، التحق بمركز تكوين الإحصاء، تلبية للبيان الموجه للأساتذة لمن له رغبة للمشاركة في الإحصاء نظرا للخصاص الموجود، ثم واجه الإقصاء مرة أخرى، إذ تم المناداة على جميع الأساتذة الوافدين على مركز التكوين. وبعدما طلب المعني بالأمر تفسيرا لهذا الإقصاء لم تكن الإجابة إلا كون الاسم غير وارد باللائحة”.

واستنكرت في الأخير “الخروقات والتجاوزات المُتنكّرة لكل الأعراف والمواثيق، والمنبثقة عن عقلية سلطوية منبوذة”.