استجابة لنداء العديد من الهيئات الدعوية والمدنية والسياسية المغربية، انطلقت قبل قليل – الساعة 10:00 من صباح اليوم الأحد 3 غشت 2014- مسيرة الشعب المغربي الحاشدة بمدينة الدار البيضاء.

ويتوقع للمسيرة، التي انطلقت من تقاطع شارعي أبي شعيب الدكالي والفداء وتتجه صوب مجمع مارجان قريب القريعة، أن تشهد مشاركة واسعة من شرائح مجتمعية متنوعة، تضامنا من الشعب المغربي مع أبناء قطاع غزة الإباء، الذين يتعرضون لهجمة صهيونية شرسة أمام تواطؤ دولي وعربي مكشوف.

وكانت أربعة وعشرون هيئة مغربية، بينها جماعة العدل والإحسان والهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، قد دعت إلى تنظيم مسيرة وطنية شعبية داعمة لغزة الشامخة، بمدينة الدار البيضاء هذه المرة، بعد المسيرة المليونية التي نظمت قبل أسبوعين بالعاصمة الرباط.

يذكر أن كيان الاحتلال الصهيوني يخوض حربا شرسة هوجاء ضد القطاع منذ حوالي الشهر تقريبا، سقط إثرها مئات الشهداء وآلاف الجرحى، وفي المقابل سطرت المقاومة الباسلة وما تزال أروع أساطير الصمود في مواجهة جنود من ورق يفرون من مواجهة المقاومين ليستأسدوا على المدنيين من الأطفال والنساء والشيوخ.