يتواصل مسلسل محاربة سنة الاعتكاف في المساجد من طرف السلطات المخزنية، وهذه المرة بمدينة سلا، حيث تم يوم الأربعاء 25 رمضان 1435 الموافق 23 يوليوز 2014 إخراج ثمانية معتكفين من طرف أعوان السلطة وبالضغط على إمام المسجد والقيمين عليه من طرف مندوب الوزارة الوصية.

والمعتكفون المطرودون هم من رواد المسجد ودرجوا على الاعتكاف فيه منذ سنين. منع تم دون إبداء أي مبرر سائغ إلا التعليمات النازلة من “جهات عليا”.

نفس “الجهات” توجهت بتعليماتها إلى أئمة المساجد بألا يدعوا مع إخواننا المرابطين في غزة وألا يسبوا الصهاينة المغتصبين في دعاء التهجد والختم عقب صلاة التراويح.